بركات حكومة المهدي جمعة : المياة تتحول الى ‘بوقا سيدر ‘ في صفاقس

لعل الألسن الطويلة و القذرة و العياذ بالله ،منذ أن تولت حكومة التكنوقراط بقيادة الشاب اليافع مهدي جمعة الذي رضي عنه الغنوشي و السبسي ووداد بوشماوي ووحسين العباسي و هم من أجمل ما انجبت هذه الارض الطيبة تونس الخضراء ،ارض البيرة و الباربار ىارض عبد الله قش و الاولياء الصالحين و اللطيف و القروي

قلت لعل الالسن القذرة التي تطاولت على الرجل مهدي جمعة و لم ترحمه و شككت في انجازاته و نسيت انه في اول يوم له في الحكم قتل القضقاضي ،و من لا يعرف القضقاضي ،هذا الرجل الذي قتل بلعيد في اليوم الذي كان مقررا ان يتم النظر في قانون العزل السياسي،ثم هرب للشعانبي ثم نزل من جديد و اراد تفجير نزل في سوسهثم رجع مرة اخرى للجبل و عاد فقتل البراهمي ثم عاد للجبل و في طريقه ذبح الجنود،ثم عاد الى العاصمة يوم علم بتولي المهدي جمعة الحكم و قال جملته الشهيرة ‘ اليوم اكملت لكم ما اوصيتموني بفعله فاقتلوني ‘ فقتل و هذه كلها بركات حكومة التكنوقراط

المهم بما ان تونس نيوز تساند ليلا نهارا التكنوقراط خاصة ان اغلب العاملين في تونس نيوز ينتمون لراس القراط ،و لهذا التقط لنا مراسلنا من صفاقس صورة لبركات هذه الحكومة ،اذ تحولت المياه ‘مياه السبالة’ الى مشروب غازي boga.نشرنا المقال و الصورة حتى نخرس الالسن القذره

Close
Please support the site
By clicking any of these buttons you help our site to get better