فضيحة جمعة في بال فيل فرنسا : أكل الفريكاسي دون دفع الثمن،و حراسه يعتدون على صاحب المطعم

تقدم اليوم فرنسي من أصل تونسي يدعى ‘آدم’ يبلغ من العمر 42 سنة بقضية ضد كل من السيد المهدي جمعة ووزير الخارجية التونسي و بعض حراس رئيس الحكومة و كل من سيكشف عنه البحث

و جاء في نص القضية : أن السيد ادم صاحب مطعم تونسي يعمل فيه مع زوجته الفرنسية و ابنته كاترين منذ سنوات،و حسب نفس الشكاية فانه عند زيارة رئيس الحكومة لفرنسا و تحوله لمنطقة بال فيل أعجبه هذا المطعم المختص في الأكلة التونسية و تقدم رفقة وزير الخارجية و معهم الحراس و طلبوا 6 فريكاسي و لما انتهوا من الأكل لم يدفعوا الثمن،و هو ما جعل كاترين تحتج على المهدي جمعة و تدخل والدها أيضا لكن حراس رئيس الحكومة اعتدوا عليه بالعنف

Close
Please support the site
By clicking any of these buttons you help our site to get better